حل لغز الكثير من الخدع السحرية التي تحير العقل. هل كنت تعرفها؟ - ثقافة وعلوم

حل لغز الكثير من الخدع السحرية التي تحير العقل. هل كنت تعرفها؟



حل لغز الكثير من الخدع السحرية التي تحير العقل. هل كنت تعرفها؟



من المؤكد أنك منذ الصغر تشاهد العديد من الألعاب السحرية والعاب خفة اليد، لكن بالتأكيد فإن معظم أسرار هذه الحيل لا نعرفها وبعضها ربما لن نعرفه بسبب التكتم الشديد لأهل هذه الصنعة على هذه الأسرار لأنها تمثل مصدر رزقهم ويتكسبون من كون هذا السر سراً وغير معروف حله وبسبب اندهاش الناس منه. اليوم سنعرض عليكم بعضاً من حلول هذه الأسرار التي لطالما حيرت عقلك.


خدعة عودة الورق بعد تمزيقه تتم عن طريق إحضار قطعتين من الورق ومن ثم يقوم بكمش الورقة الأولى دائرياً وإخفائها خلف أحد أطراف الورقة الثانية ثم بعد ذلك يقوم الساحر بقطع الورقة الثانية طولياً وهذا ما يراه الجمهور، ويستعمل خفة يده في أن يكمش الورقة التي قد مزقها ولكن بشكل لا يجعلها تلتف حول الورقة الثانية وتكمن الخدعة في أنه يتظاهر بأنه يخرج ولاعة من أحد جيوبه وفي هذا الوقت يتخلص من الورقة التي مزقها ثم يخدع الناس بأن الولاعة هي التي أعادت الورقة لسيرتها الأولى.



هذا هو سر اختفاء الأرنب من القبعة وظهوره فيها مرة أخرى، فبعد أن يوهم الحضور بأن القبعة فارغة يضع الأرنب بخفة يد فيها.



خدعة الكوب الطائر تعتمد على عدم رؤية الجمهور للزاوية التي يرى منها الساحر، حيث إنه يثقب الكوب ويضع إصبعه ويثبته في الكوب ولكن من الزاوية التي يرى منها الجمهور سيظن أن الكوب يحلق في الهواء.



في خدعة الكوتشينة، يقوم الساحر باستخدام رزمتين من الكوتشينة أحدهما بلون والأخرى بلون آخر، وعندما تختار ورقة من إحدى الرزمتين، يضعها بخفة يد مع الرزمة الأخرى ذات اللون المختلف ومن ثم يمكنه التعرف بسهولة عن أي ورقة قد اخترتها، وعند إظهار الورقة سيصاب الجميع بالذهول.



السر في العملة المعدنية التي تختفي من اليد وتظهر مرة أخرى هو خفة اليد حيث أنه يظهر يده وهي فارغة ثم يضع العملة أسفل إبهام اليد الأخرى ويمررها من فوق يده اليُسرى فتظهر للحضور على أن العملة قد ظهرت فجأة ويندهش الجميع.



ما رأيكم بهذه الخدع؟




حل لغز الكثير من الخدع السحرية التي تحير العقل. هل كنت تعرفها؟ Reviewed by Mstafa Mhammed on 1:29:00 ص Rating: 5 حل لغز الكثير من الخدع السحرية التي تحير العقل. هل كنت تعرفها؟ من المؤكد أنك منذ الصغر تشا...